التحالف يوجه إهانة جديدة للانتقالي الجنوبي بمنع قياداته من العودة إلى عدن .. وناطق المجلس يعلق مستجديا التحالف (تفاصيل)

التحالف يوجه إهانة جديدة للانتقالي الجنوبي بمنع قياداته من العودة إلى عدن .. وناطق المجلس يعلق مستجديا التحالف (تفاصيل)

 

 

الأول برس – خاص:

 

 

منعت المخابرات الأردنية 4 من قيادات المجلس الانتقالي الموالي للإمارات من العودة إلى عدن، على متن رحلة من العاصمة الاردنية عمَان، أقلعت من مطار الملكة علياء، من دون أن تقلهم، بأوامر من التحالف.

 

 

وأقر المتحدث بإسم المجلس الانتقالي الجنوبي نزار هيثم، ليل الأربعاء، أن “سلطات مطار الملكة علياء في الأردن، أبلغت فريق المجلس في اللجنة المشتركة لتفيذ اتفاق الرياض، بأن قيادة التحالف العربي، منعت مغادرتهم”.

 

 

هيثم، قال في تصريح صحفي: إن “سلطات مطار الملكة عليا إبلغت فريق المجلس بأن هناك تعميم من قبل التحالف العربي يتضمن قائمة بأسماء قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي ومدير أمن عدن لمنعهم من العودة إلى عدن”.

 

 

وضمت قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي الممنوعة من العودة إلى عدن، كلا من ناصر الخُبّجي و”عبدالرحمن” شيخ القياديين في المجلس، ومقرر وحدة التفاوض في المجلس أحمد الشرفي ومدير أمن عدن شلال شايع.

 

 

وفي حين أبدى ناطق المجلس الانتقالي الجنوبي غضبا لما حدث، متحدثا عمّا سمّاه “انعكاسات داخلية للمنع على جميع الأصعدة بما فيها جهود إحلال السلام”، عاد مستدركا يستجدي قيادة التحالف “توضيحا حول ما حدث”.

 

 

مُؤكدا للتحالف أن “رئاسة المجلس الانتقالي ولجانه التزمت في اتخاذ منهج التعاون البنّاء تجاه تنفيذ اتفاق الرياض بالرغم من تقاعس الطرف الآخر في تنفيذ التزاماته متجاوزاً كافة الفترات الزمنية المحددة للمحاور”. حسب زعمه.

 

 

وتعكس واقعة منع التحالف قيادات في المجلس الانتقالي من العودة إلى عدن، بنظر مراقبين “توجها سعوديا لتقليص نفوذ المجلس وكبح جماحه وتصعيده الساعي إلى بسط نفوذه بالقوة على مدينة عدن والمحافظات الجنوبية”.

 

 

في المقابل، توقعت مصادر مقربة من القيادات الممنوعة من العودة إلى عدن، أن “تتوجه على متن طائرة أخرى إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي”، ولم تستبعد المصادر أن “تطلب أبوظبي منهم بالبقاء لديها حتى تسوي الأمر مع السعودية”.

 

 

وعمدت قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، المدعومة من الإمارات، الثلاثاء، إلى تصعيد الموقف في عدن، عبر تنفيذ حملة مداهمات للمنازل واعتقالات للمواطنين في مديرية الشيخ عثمان على خلفية مناطقية وحزبية.

تابعونا الآن على :