من ميناء عدن .. مصادر ملاحية تكشف تفاصيل وأسباب احتجاز مساعدات دولية لمواجهة كورونا تضم سيارات إسعاف وعيادات متنقلة وأجهزة تنفس اصطناعي

مصادر ملاحية بميناء عدن تكشف تفاصيل وأسباب احتجاز مساعدات دولية لمواجهة كورونا تضم سيارات إسعاف وعيادات متنقلة وأجهزة تنفس اصطناعي

 

الأول برس – خاص:

 

كشفت مصادر ملاحية في ميناء عدن عن تفاصيل وأسباب احتجاز شحنة مساعدات دولية لمواجهة فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19) تضم سيارات إسعاف وعيادات طبية متنقلة وأجهزة تنفس اصطناعي، ومن يقف وراء احتجازها.

 

وقالت المصادر، طالبت تغطيتها، إن “حراسة الميناء من ألوية الدعم والإسناد التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، تحتجز شحنة معدات طبية خاصة بمراكز مكافحة وباء كورونا، تضم 81 سيارة إسعاف و15 عيادة متنقلة و65 جهاز تنفس اصطناعي”.

 

المصادر أوضحت أن احتجاز شحنة المساعدات المقدمة من منظمة دولية، يأتي إثر خلاف نشب بين نائب مدير مكتب الصحة في عدن الدكتور محمد ربيد وقائد ما يسمى بقوات الدعم والإسناد محسن الوالي على صلاحيات التصرف بالدعم المالي الدولي لمواجهة كورونا”.

 

وأكدت أن الوالي، احتجز شحنة المعدات الطبية التي وصلت إلى ميناء عدن منحة مقدمة من إحدى المنظمات الدولية، للضغط على جانب الشرعية والسماح له بالمشاركة في التصرف بالدعم المالي المقدم كمساعدة لمواجهة وباء كورونا، ومكافحته حال انتشر”.

 

لمزيد من التفاصيل اضغط هــــــنا

لمتابعتنا على فيسبوك اضغط هــــــنا

تابعونا الآن على :