هزت المدينة .. تفاصيل جريمة طعن امام مسجد في تعز اثناء رفعه الآذان حتى الموت ومصير قاتله الان (صور)

الاول برس – خاص:

شهدت مدينة تعز، جريمة بشعة وغير مسبوقة، نفذها شاب في عقده الثالث، باقدامه على قتل إمام مسجد اثناء رفعه اذان صلاة الفجر، طعنا وبتهشيم رأسه، وبدافع غريب على المجتمع اليمني.

وقالت مصادر محلية: إن “شابا يدعى قاسم محمد بن محمد الزيدي من تعز، اقدم الثلاثاء على قتل جاره المؤذن الشيخ مهيوب شمسان الزغروري بمسجد الرحمن في حي الضربة وسط مدينة تعز”.

مضيفة: “قام الشاب الزيدي بطعن المؤزن الزغروري من الخلف بخنجر الجنبية عقب صلاة الفجر، وألقى حجارة على رأس المؤذن البالغ من العمر 80 عامًا، ما تسبب في وفاته على الفور”.

وتابعت: إن الشاب القاتل، برر جريمته البشعة وغير المسبوقة، بأن صوت الاذان يزعجه، وفر بعد تهشيم رأس المؤذن الزغروري، قبل أن تتمكن اجهزة الامن من تعقبه واعتقاله بعد مواجهات”.

من جانبه، قال نائب مدير قسم شرطة الجديري في تعز النقيب مختار اليوسفي أن “الجاني تحصن في منزله عقب ارتكابه الجريمة، ولم يتجاوب مع نداءات الشرطة بتسليم نفسه في البداية”.

مضيفا في تصريح صحفي: إن القوات الأمنية اقتحمت منزل الجاني بعد معرفتها بتواجده بمفرده، إلا أنه حاول مواجهة الأمن بسلاح ابيض (ساطور) ما اضطرهم لإطلاق النار على قدمه وإصابته”.

وأكد نائب مدير قسم شرطة الجديري في تعز النقيب مختار اليوسفي في ختام تصريحه الصحفي بأن “أجهزة الامن اعتقلت الجاني بعد اصابته في قدمه، ونقلته إلى أحد مشافي مدينة تعز”.

يشار إلى أن وزارة الاوقاف والارشاد، كانت اصدرت قرارا في وقت سابق، يقضي بخفض صوت المايكروفون اثناء اداء الصلوات، مراعاة للمرضى والاطفال، وتجنب التسبب في معاناة لهم.

 

تابعونا الآن على :