الملك ”سلمان“ وولي عهده ”محمد بن سلمان“ يخرجان من صمتهم ويتخذان عدد من القرارات على خلفية احداث “انقلاب عدن “… التفاصيل

جددت السعودية، الثلاثاء ، دعوتها للحكومة اليمنية والأطراف المتنازعة في عدن (جنوب)، إلى عقد اجتماع عاجل بالمملكة.

جاء ذلك خلال اجتماع لمجلس الوزراء السعودي، وفق وكالة الأنباء الرسمية (واس).

ودعا مجلس الوزراء “الحكومة اليمنية وجميع الأطراف التي نشب بينها النزاع في عدن، إلى عقد اجتماع في بلدهم الثاني المملكة”.

ولفت إلى أن الهدف من الاجتماع هو “مناقشة الخلافات، وتغليب الحكمة والحوار، ونبذ الفرقة، ووقف الفتنة وتوحيد الصف”.

كما يهدف الاجتماع أيضا إلى “التصدي لمليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، والتنظيمات الإرهابية الأخرى، واستعادة الدولة وعودة اليمن الشقيق آمنًا مستقرا”، وفق المصدر نفسه.

وقبل أسابيع، سيطرت قوات “الحزام الأمني”، على معظم مفاصل الدولة في عدن، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، و260 جريحا، حسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

وفي 10 أغسطس، دعت السعودية، في بيان لخارجيتها عبر “تويتر”، “الحكومة اليمنية وجميع الأطراف التي نشب بينها النزاع في عدن، لعقد اجتماع عاجل في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية، لمناقشة الخلافات وتغليب الحكمة والحوار ونبذ الفرقة ووقف الفتنة وتوحيد الصف”.

ومنتصف أغسطس الجاري ، حمّلت الحكومة اليمنية كلا من المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي والإمارات مسؤولية “الانقلاب” على الشرعية في العاصمة المؤقتة عدن.