بتكليف من المجلس الرئاسي .. محمد بن عديو يعود بقوة ويعقد أول لقاء رسمي يسبق تعيينه بهذا المنصب الرفيع (صورة)

الاول برس – خاص:

بدأ محافظ محافظة شبوة السابق، محمد صالح بن عديو، عودته إلى خضم العمل الحكومي، بعد غياب عن واجهة المشهد السياسي، دام قرابة خمسة اشهر، منذ ضغط السعودية والامارات على الرئيس هادي لاقالته وتعيين محافظ لشبوة، موالٍ للامارات.

وقال بن عديو في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر” ليل الثلاثاء: “تباحثنا مع السيد كريستوفر دويتش القائم بالأعمال بالإنابة لسفارة الولايات المتحدة الاميركية لدى بلادنا مستجدات الشأن اليمني وأهمية الدور الأميركي والأممي في رفع المعاناة عن شعبنا”.

مؤكدا أهمية الجهود الدولية في دعم إنهاء الحرب المتواصلة للسنة الثامنة ومسار الحل السياسي في اليمن. بقوله: إنه خلال اللقاء “أكد ضرورة مضاعفة الجهود الدولية لدعم تطلعات شعبنا باستعادة دولته ودعم الحل الشامل وفق المرجعيات الدولية”.

ويأتي اللقاء الذي يعتقد أنه جرى في العاصمة الأردنية عمّان، بعد أيام من إجراء رئيس مجلس القيادة الرئاسي اللواء رشاد محمد العليمي، إتصالا هاتفياً بمحافظ شبوة السابق؛ دعاه فيه إلى العودة إلى عدن والمساهمة في العمل الحكومي.

 

حسب مصادر سياسية في العاصمة المؤقتة عدن، فإن “محمد صالح بن عديو، اثبت كفاءته محافظا لشبوة واستمرت التنمية فيها رغم ظروف الحرب، وهو مرشح بقوة لمنصب رفيع في الحكومة، لا يقل عن نائب لرئيس مجلس الوزراء، الدكتور معين عبدالملك”.

يشار إلى أن السعودية والامارات ضغطتا على الرئيس هادي لإقالة بن عديو وتعيين عوض بن محمد الوزير العولقي، القيادي المؤتمري في جناح الرئيس الاسبق علي عفاش محافظا لشبوة، على خلفية مطالبته القوات الإماراتية بإخلاء منشأة بلحاف للغاز.

 

 

تابعونا الآن على :