فضيحة .. المليشيا تدوس على كل القيم والشرائع وترتكب هذه الجريمة البشعة وغير المسبوقة بحق المواطنين (فيديو)

الاول برس – خاص :

 

داست المليشيا المتمردة على كل القيم الانسانية والدينية والاعراف المجتمعية بارتكاب جريمة بشعة وغير مسبوقة استفزت جميع اليمنيين بلا استثناء لتجاوزها بشاعة كل جرائمها خلال السنوات الماضية، وأكدت للجميع على نحو لا يدع مجالا للشك بما فيهم الموالون لها، انها عصابة نهب وسلب وقتل واجرام ولا تملك اي مشروع وطني.

وكشفت مصادر محلية متطابقة في محافظة ابين عن تفاصيل فضيحة جديدة مدوية لمليشيا “المجلس الانتقالي الجنوبي” التابع للامارات، بإقدامها على التقطع لحافلة حجاج يمنيين عائدين من الاراضي المقدسة، ونهبهم كل ما بحوزتهم من اموال ومقتنيات تحت تهديد السلاح.

موضحة أن “عصابة مسلحة يقودها قيادي في ميليشيا الحزام الامني التابعة للمجلس الانتقالي في مديرية المحفد، اعترضت حافلة نقل جماعي تقل حجاجاً أثناء عودتهم من بيت الله الحرام، بعد أدائهم فريضة الحج، وسلبتهم تحت تهديد السلاح كل ما بحوزتهم من اموالهم ومقتنياتهم”.

وأفادت أن العصابة التي يتزعمها قيادي بميليشيا ما يسمى الحزام الأمني في مديرية المحفد “قامت بتفتيش جميع الحجاج على متن حافلة نقل جماعي وسلبتهم بتهديد السلاح كل ما بحوزتهم من اموال ومقتنيات ولم تترك لهم أي مبالغ بالريال اليمني ولا السعودي لشراء وجبة الإفطار”.

أكد هذا، مقطع فيديو تداوله على نطاق واسع نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي، ليل الاحد، تضمن افادات الحجاج الضحايا، وروايتهم تفاصيل ما تعرضوا له من تقطع ونهب لأموالهم من العصابة المسلحة. سائلين الله ان ينتقم منهم ومناشدين قبائل أبين القبض على الناهبين .

يشار إلى أن عدن وعدد من مدن المحافظات الجنوبية، الخاضعة لسيطرة مليشيات “المجلس الانتقالي الجنوبي”، تعاني انفلاتا امنيا واسعا، تصاعدت معه جرائم الاعتداءات على المواطنين وممتلكاتهم بالنهب والسلب وجرائم الاختطافات والاعتقالات والاغتيالات، دون ضبط أي من الجناة في معظم هذه الجرائم.

 

 

 

تابعونا الآن على :