“الرئاسي اليمني” يؤكد الانتفاح على جهود إحلال السلام في البلاد



 


أكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني الدكتور رشاد محمد العليمي، انفتاح المجلس والحكومة على جميع الجهود الرامية لإحلال السلام وإنهاء المعاناة الانسانية التي صنعتها المليشيات الحوثية.




وقال العليمي – لدى استقباله اليوم الأربعاء وزير الدولة للشؤون الخارجية الاسترالي، تيم واتس، حسبما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية – إن مسئوليات المجتمع الدولي، يجب أن تتضاعف لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، وإنهاء معاناة الشعب اليمني، وانتهاكات المليشيات الحوثية الجسيمة لحقوق الإنسان، والقانون الدولي، بما في ذلك الإجراءات التعسفية ضد القطاع الخاص، والقيود المفروضة على حركة الافراد والسلع، والمساعدات الانسانية.




وأشار إلى أهمية تكامل كل الجهود مع المساعي الحميدة للأشقاء في المملكة العربية السعودية والأمم المتحدة لتجديد الهدنة، وإطلاق عملية سلام شاملة، بموجب المرجعيات المتفق عليها وطنيا واقليمياً ودوليا.




ووضع رئيس مجلس القيادة الرئاسي، المسؤول الاسترالي أمام تطورات الوضع اليمني، والدعم الدولي المطلوب لتعزيز مسار الإصلاحات التي يقودها المجلس والحكومة، مثنياً في هذا السياق، المساعدات الإنسانية والانمائية “السخية” لدول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة.




كما أشاد العليمي بالدعم الأسترالي السنوي لخطة الاستجابة الانسانية في اليمن، متمنيا الدفع بالعلاقات الثنائية بين البلدين إلى آفاق أرحب.




من جانبه اكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الاسترالي، دعم بلاده لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة اليمنية، وكل الجهود الاقليمية والدولية لوقف الحرب، واستعادة الامن والاستقرار في اليمن.


مصدر الخبر

تابعونا الآن على :