أخبار العالم

الرئيس التونسي: من يأتينا من الخارج ليراقبنا غير مرغوب فيه ولن يدخل أرضنا

الرئيس التونسي: من يأتينا من الخارج ليراقبنا غير مرغوب فيه ولن يدخل أرضنا

AFP

علق الرئيس التونسي قيس سعيّد اليوم الاثنين، على ما تم تداوله منذ أيام حول رفض تونس السماح لوفد من البرلمان الأوروبي دخول أراضيها في مهمة لفهم الوضع السياسي.

وخلال اجتماعه برئيس الحكومة أحمد الحشاني ووزير الداخلية كمال الفقي ووزيرة العدل ليلى جفال، أوضح الرئيس قيس سعيّد قائلا: “بعض القنوات الأجنبية تحاول تلقيننا بعض الأخبار وكان عليهم الاهتمام بأوضاعهم ومن يتحدثون عن حرية الصحافة والتعبير عليهم أن يطلعونا على أوضاعهم في بلدانهم”.

وأضاف سعيّد: “يوجهون الاتهامات وكأنهم حلوا محل النيابة العمومية فليكفوا عن التدخل في شؤوننا لأننا لم نتدخل في شؤونهم”.

وتابع الرئيس التونسي: “ليكفوا عن الحديث عن بعثات قادمة إلى تونس لتتفقدنا وكأننا تحت الاستعمار وتحت الوصاية.. وإن شاؤوا فسنرسل بدورنا بعثات تفقد إلى بلدانهم”.

وأردف سعيّد: “من يأتينا من الخارج ليراقبنا فهو غير مرغوب فيه ولن يدخل أرضنا”، معربا عن استغرابه الحديث عن بعثات قادمة إلى تونس للاطّلاع على الأوضاع.

وأكمل: “يمكن أن نعاملهم بالمثل ونرسل ملاحظينا إلى انتخاباتهم أو نرصد تجاوزاتهم لهذا عليهم مراجعة مفاهيمهم..نحن نعمل في نطاق الشفافية أكثر منهم”.

المصدر: “موزاييك إف إم”



رابط المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى