لجنة إعادة الانتشار بالحديدة تواصل اجتماعها.. ومصادر شاركت في الإجتماع تكشف النتائج !

يواصل أعضاء لجنة تنسيق إعادة الانتشار بشأن الحديدة اجتماعهم المشترك السابع، اليوم الخميس، على متن السفينة التي تحمل علم الأمم المتحدة في المياه الدولية.

 

وقال رئيس لجنة التنسيق، أبهيجيت غوها، في وقت مبكر اليوم الخميس، إنه سيقوم بتسهيل المناقشات حول تنفيذ اتفاق الحديدة والخطوات الأخرى لتعزيز وقف إطلاق النار في الحديدة.

 

وأكد أن الاجتماع سيناقش أيضا تحسين وصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء محافظة الحُديدة.

 

وأكدت مصادر شاركت في الاجتماعات عدم تحقيق أي نتائج او اختراق خلال اللقاء الذي جرت جدولته ليكون على مدار يومين ابتداءً من أمس الأربعاء، على أن ينتهي اليوم الخميس، ما لم يعلَن تمديده.

 

وبحسب صحيفة الشرق الأوسط: يرنو الحوثيون إلى كسب اعتراف بالانسحاب الذي تصفه الحكومة اليمنية بـ«الشكلي» من موانئ الحديدة الثلاثة «الحديدة، ورأس عيسى، والصليف» والذي نفّذوه في 11 مايو الماضي. ووصفت الحكومة اليمنية ذلك الانسحاب بالشكلي، والمسرحية.

 

وأكدت أنه مما يجعل رواية الحكومة اليمنية واستنتاجها أكثر مصداقية هو اضطرار الحوثيين إلى المسرحية الثانية، بعد أن نفذوا المسرحية الأولى مبكراً بعد الاتفاق، تحديداً في 29 ديسمبر (كانون الأول) 2018.

 

ونقلت عن مصدر مطلع قوله: إن بياناً سيخرج عن الجنرال الأممي سيوضح إذا ما كان هناك بالفعل نقاط جديدة قد تنعش الاتفاق الذي أصاب المهتمين بالشأن اليمني بالإحباط نظراً إلى بطء تنفيذ بنوده.

 

 

 

تابعونا الآن على :