أبو ردينة: الولايات المتحدة مطالبة بالاعتراف بدولة فلسطين وعدم التحدث عن حل الدولتين

أبو ردينة: المطلوب من الولايات المتحدة الاعتراف بدولة فلسطين وليس الحديث عن حل الدولتين

AP

الرئيس الأمريكي جو بايدن صحبة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامبن نتنياهو

صرح الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، بأن المطلوب من الولايات المتحدة الاعتراف بدولة فلسطين، وليس فقط الحديث عن حل الدولتين، وهذا هو الوقت المناسب للقيام لذلك.

وأضاف أبو ردينة في معرض رده على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الرافضة لإقامة الدولة الفلسطينية أن “الحكومة الإسرائيلية غير معنية بالسلام والاستقرار، وما زالت ترفض الاعتراف بحقيقة أن السلام لن يتحقق دون إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967”.

وأشار إلى أن قرارات مجلس الأمن الدولي، وقرارات الجمعية العامة والإجماع الدولي أوصلت دولة فلسطين إلى عضو مراقب في الأمم المتحدة، ورفع علم دولة فلسطين إلى جانب دول العالم التي اعترفت بها.

وأكد أبو ردينة أن الشعب الفلسطيني لن يتنازل عن حقوقه المشروعة وعن القدس ومقدساتها، وعن إقامة دولته الفلسطينية المستقلة مهما طال الزمن.

وأبدى نتنياهو، اليوم السبت، رفضه لتصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن حول إقامة دولة فلسطينية بعد انتهاء الحرب على قطاع غزة.

وقال بايدن أمس الجمعة، إنه تحدث مع نتنياهو عن الحلول الممكنة لإقامة دولة فلسطينية مستقلة، مشيرا إلى أن أحد المسارات قد يتضمن تشكيل حكومة مدنية.

وفي وقت سابق، كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن الولايات المتحدة حذرت رئيس الوزراء الإسرائيلي من أن أمن إسرائيل على المدى الطويل لن يتم ضمانه إلا من خلال إقامة دولة فلسطينية.

وأشارت شبكة NBC إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رفض اقتراح وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن التطبيع بين إسرائيل والسعودية، مقابل قيام دولة فلسطينية.

المصدر: وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا


مصدر الخبر

تابعونا الآن على :