السعودية تتسلم جبهة الضالع من الإمارات وتباشر الزيارات العسكرية

كشف مسؤول عسكري عن تسلم السعودية جبهة محافظة الضالع بعد انسحاب القوات الإماراتية، وزيارة مسؤول عسكري سعودي لجبهة الضالع، وتقديم الدعم العسكري واللوجستي للقوات اليمنية التي تقاتل الحوثيين.

 

وأكد رئيس المركز الإعلامي لجبهة الضالع “ماجد الشعيبي”، أن نائب قائد قوات التحالف العربي (ضابط سعودي)، زار جبهة الضالع عقب الهجوم الأخير الذي استهدف معسكر تدريب قوات الحزام الأمني، واطلع على واقع العمليات العسكرية، بحسب تصريح نقلته وكالة سبوتنيك الروسية.

 

وقال “الشعيبي” إن الدعم السعودي تم ترجمته خلال الأسبوع الماضي إلى سلسلة من الدعم العسكري واللوجستي، وزار الوفد السعودي بعض الجبهات، والتقى عدد من قادة الألوية، ووعد ممثل التحالف بالمزيد من الدعم العسكري واللوجستي بما يتناسب مع سير العمليات العسكرية.

 

وشدد على أهمية الزيارة لأنها جاءت بعد تسلم المملكة العربية السعودية الملف الأمني والعسكري، في عدد من المحافظات الجنوبية بعد انسحاب الإمارات، مشيرا أن هذه الزيارة هي الأولى للأشقاء في المملكة العربية السعودية ولن تكون الأخيرة.

 

واعتبر “الشعيبي” أن هذه الزيارة السعودية للضالع ستشكل بداية جديدة وانطلاقة حقيقية، لعملية سير المعارك العسكرية في ميدان المعركة بشكل عام، حد قوله.

 

وتعد الضالع من الجبهات العسكرية القوية، وتحضر فيها قوات موالية للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا بشكل كبير، لكن الجبهة تشهد معارك كر وفر منذ أربع سنوات بعد أن تمكن الحوثيون من إسقاطها مطلع العام 2015م.

تابعونا الآن على :