ما هي تفاصيل الاتهام الخطير الذي وجهته حكومة الحوثيين لأول مرة ضد ”دولة افريقية” بـ”استحداثات بترولية” جديدة في ”سقطرى” وسكتت عنه الشرعية.!

الحوثي يتهم دولة افريقية

متابعات خاصة – الاول برس

وجهت حكومة مليشيا الحوثي غير المعترف بها، اليوم الاربعاء، أول اتهام لـ”دولة افريقية” بـ”استحداثات بترولية” جديدة في “سقطرى”.

وقالت مصادر خاصة أن حكومة المليشيا ناقشت في اجتماع لها بصنعاء، ما اسمته التعديات التي تقوم بها الحكومة الصومالية على الجرف القاري للجمهورية اليمنية.

استحداثات بترولية

واشارت المصادر الى أن تلك التعديات تمثلت بقيام الحكومة الصومالية بإنزال خرائط غير قانونية للقطاعات الترويجية البحرية واستحداث قطاعات بترولية جديدة في أرخبيل سقطرى.

وكانت مصادر اعلامية تحدثت في وقت سابق، عن محاولات صومالية منذ سنوات لضم أرخبيل سقطرى عبر قضية “الجرف القاري”، وهو أمر أهملته الحكومة اليمنية المعترف بها، على الرغم من أنه موضوع شائك يجب متابعته وفقاً للقوانين الدولية التي تعترف بالسيادة اليمنية على الجزيرة، في ظل المحاولات الصومالية التي لم تتوقف بعد.

الجرف القاري

والجرف القاري هو مناطق قاع البحر وما تحته من طبقات متصلة بالشاطئ تمتد خارج البحر الإقليمي إلى عمق مئتي متر، أو إلى ما يتعدى هذا الحد إلى حيث يسمح عمق المياه باستغلال الموارد الطبيعية لهذه المنطقة، وفقاً للمادة الأولى من اتفاقية جنيف لعام 1958 التي حلت مكانها اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار 1982 ووقعتها اليمن في 1987.

جدير بالذكر أن حدود الجرف القاري لأي دولة ومنها الجمهورية اليمنية واضحة ومودعة نسخ منها لدى الأمم المتحدة.

تابعونا الآن على :