ورد للتو .. الدفاع توضح حقيقة الخائن “المقدشي” الذي ارتمى باحضان الحوثيين ومن يكون وما هو عمله (صورة)

الاول برس – خالص:

أوضحت مصادر عسكرية في الجيش الوطني حقيقة القائد العسكري المدعو المقدشي الذي تغنت وسائل اعلام مليشيا الحوثي بخيانته للشرعية والتحالف واستقباله في العاصمة صنعاء.

وقالت المصادر: إن الخائن المقدشي الذي وصل إلى صنعاء هاربا من معارك الدفاع عن الجمهورية والشرعية في جبهات العزة والشرف، ليس وزير الدفاع الفريق الركن المناضل محمد المقدشي.

مضيفة: الخائن المنشق عن الشرعية والتحالف، هو العقيد عبدالحكيم عايض المقدشي اركان مالية كتيبة المهام الخاصة في قوات الجيش الوطني بوزارة الدفاع، وبانشقاقه يكون الجيش تخفف من الخونة.

وتداولت وسائل اعلام حوثية واخرى موالية لها، على نطاق واسع، السبت، انباء انشقاق المقدشي عن الشرعية والتحالف، وهروبه من مارب، وارتمائه باحضان الحوثيين في العاصمة صنعاء.

معتبرة انشقاق عبدالحكيم المقدشي، انجازا لحملة استقطابات الحوثيين المكثفة والتي نجحت خلال الفترة الماضية في استقطاب قيادات عسكرية وامنية وسياسية في صفوف الشرعية، مستغلة تناقضات التحالف.

واحتفت بكون العقيد عبدالحكيم المقدشي احد أقارب وزير الدفاع الفريق محمد علي المقدشي، بوصفه “أول قائد عسكري مقرب من وزير الدفاع يصل إلى العاصمة صنعاء معلنا انشقاقه عن الشرعية وانضمامه للحوثيين”.

يشار إلى الحوثيين يستغلون في استقطاباتهم تناقضات قطبي التحالف ودعمهما مليشيات انقلابية على الشرعية في جنوب البلاد، وتكرار وقائع قصف قوات الجيش بغارات خاطئة لطيران التحالف، وتأخير صرف رواتب الجيش.

 

تابعونا الآن على :