شاهد .. مشاهد حصرية لمحصلة قصف طيران التحالف هذه المواقع الحوثية بالعاصمة صنعاء (صور+تفاصيل)

الاول برس – خاص:

تحصل “الاول برس” على مشاهد حصرية لسلسلة الغارات التي نفذها طيران التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية على مواقع مفترضة للحوثيين في العاصمة صنعاء، منتصف ليل السبت.

وأعلنت التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، في بيان مقتضب أن مقاتلاته الجوية “نفذت منتصف ليل السبت، عمليات جوية نوعية دمرت مخازن اسلحة تابعة للحوثيين في معسكر التشريفات بصنعاء”.

مضيفا: إن “الضربات الجوية التي نفذتها مقاتلات التحالف على العاصمة صنعاء ليل السبت، تأتي استجابة فورية لمحاولة نقل أسلحة من معسكر التشريفات”. وأردف: “تم تدمير مخازن للأسلحة النوعية في المعسكر”.حد تأكيده.

وتابع بيان التحالف الذي جاء عقب “تحذير جميع المواطنين من التجمع أو الاقتراب من معسكر التشريفات في شارع الزبيري”، مطالبا مليشيا الحوثي بأن “تبدأ في إخراج الأسلحة من الأعيان المدنية والمحمية بموجب القانون الدولي الإنساني”.

من جهتها أفادت مصادر محلية في العاصمة صنعاء أن “طيران التحالف شن أربع غارات جوية عنيفة على كلية الطيران في شارع الستين وسط العاصمة صنعاء، الحقت اضرارا بالغة بمنازل المواطنين وسياراتهم وممتلكاتهم”.

موضحة أن “غارات طيران التحالف تتسبب في اثارة حالة من الرعب والهلع بين اواسط المواطنيين لاستهدافها احياء سكنية مكتظة بالسكان المدنيين، وتعرضهم لخطر الموت المباشر كما تتسبب في تدمير كلي وجزئي لمنازلهم”.

وأكدت المصادر المحلية أن “عددا من منازل وسيارات المواطنين في الحي الليبي شمال غرب العاصمة صنعاء تضررت نتيجة لغارات طيران التحالف الليلة، واجبرت عددا من الاسر على النزوح من منازلهم المتضررة”.

تأتي غارات طيران التحالف على مديرية معين بصنعاء، عقب ساعات على اعلان التحالف تنفيذ مقاتلاته “عملية جوية نوعية”، قال إنها “استهدفت شبكة اتصالات عسكرية ومنصات لاطلاق الصواريخ الباليستية” في محافظة المحويت.

لكن الحوثيين نشروا صورا ومشاهد فيديو تُظهر استهداف ثلاث غارات لطيران التحالف برجا ومبنى للإتصالات ومنزلا لاسرة يمنية في قرية عجامة بعزلة الشرقي وتسببها في مقتل 3 مدنيين بينهم امرأة واصابة 7 اخرين بينهم نساء واطفال”.

حسب ما نقلته مصادر محلية بمحافظة المحويت ووسائل اعلام تابعة للحوثيين فإن طيران التحالف استهدف منزل حارس مبنى الإنشاءات التابعة للمؤسسة العامة للاتصالات في قرية عجامة بعزلة الشرقي في مدينة المحويت.

وأفادت بأن “الغارات الثلاث تسببت بمقتل زوجة وطفل حارس المبنى، وإصابة سبعة آخرين بينهم أطفال ونساء”. منوهة بأن “محصلة الضحايا غير نهائية، لاستمرار فرق الإنقاذ والمواطنين المتطوعين في البحث عن ضحايا تحت الركام”.

من جانبه، نشر رئيس ما تسمى “اللجنة الوطنية لشئون الأسرى” التابعة للحوثيين، عبدالقادر المرتضى في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، صورا أولية لحظة انتشال الضحايا المدنيين، جراء الغارات، بينهم طفل عمره عام ونصف.

وقال القيادي الحوثي عبدالقادر المرتضى في تغريدته معلقا على الصور واعلان التحالف استهداف منصات وورش تصنيع صواريخ: “هذه هي منصات اطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة ومخازن الأسلحة التي استهدفتها طائرات تحالف”.

إلى ذلك، أعلن البحث الجنائي في المستشفى الجمهوري بمدينة المحويت، عدد ضحايا غارات طيران التحالف على سكن حراسة مبنى ادارة الانشاءات بمؤسسة الاتصالات في قرية عجامة بعزلة الشرقي، الواصلين للمستشفى حتى فجر السبت.

وقال: إن القتلى المدنيين بغارات طيران التحالف على قرية عجامة والمنتشلة جثامينهم والواصلة للمستشفى حتى الان من تحت الركام هم : هناء عبدالله الحوري (30 عاماً)، واحمد هاشم الحوري (سنة ونصف)، وأحمد سيف غالب الحميري (25 عاماً)”.

مضيفا: “وصل من الجرحى سبعة مدنيين وهم: أمنة يحيى الضلعي (60 عاماً)، حنان يحيى الهاذلي (35 عاماً)، منصور عوض الجلالي (50 عاماً)، هاشم أحمد الحوري (46 عاماً)، خليل احمد الجعدي (5 أعوام)، شفاء احمد الجعدي (عامين)، وعلي هاشم الحوري (عامين)”.

وجاءت غارات طيران التحالف على محافظة المحويت، عقب اقل من 24 ساعة على تنفيذه 3 غارات في الساعات الأولى من يوم الجمعة على العاصمة صنعاء، قال إنها “استهدفت 9 مخازن اسلحة للحوثيين في مديرية معين”، لكن اثارها امتدت لمنازل المواطنين ومنشآت تجارية وطبية.

تسببت الغارات في حالة هلع وذعر لدى المواطنين باحياء مديرية معين، والمرضى والكادر الطبي بمستشفيات المغربي والعلياء ونيو سكان، التي تعرضت لأضرار بالغة أخرجتها عن الخدمة، كما استهدفت غارة بشكل مباشر شارع الزبيري في تقاطع شارع بغداد جوار مدرسة بغداد والمعهد المهني.

تلت الغارات الثلاث على مديرية معين وشارع الزبيري، تنفيذ طيران التحالف ثلاث غارات شديدة الانفجار، استهدفت معسكر الأمن المركزي في مديرية السبعين جنوب العاصمة صنعاء، منها غارة استهدفت بشكل مباشر جسر السبعين تقاطع المصباحي، ونتج عن ذلك تدميره وسقوط ضحايا مدنيين.

وأعلن مدير مكتب الصحة بالعاصمة صنعاء، في مؤتمر صحفي أن “غارات التحالف على مديرية معين تسببت في سقوط 20 جريحا مدنيا خروج 3 منشآت طبية عن الخدمة جراء ما لحق مبانيها واجهزتها التشخيصية من اضرار بالغة وكبيرة، فرضت اجلاء المرضى منها ونقلهم إلى مستشفيات أخرى”.

يشار إلى أن غارات طيران التحالف المكثفة خلال الايام الماضية، تعد امتدادا لسلسلة غارات جوية كثيفة وعنيفة، يواصل تنفيذها على العاصمة صنعاء منذ منتصف نوفمبر الفائت، مستهدفا مطار صنعاء ومحيطه وجنوبي العاصمة، وموقعا ضحايا مدنيين وخسائر مادية بالغة، حسب ما يبثه الحوثيون من مشاهد ميدانية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تابعونا الآن على :