بين 5 محافظات.. تحذير رسمي عاجل لسكان هذه المحافظة من الغرق خلال ساعات بسيول جارفة جراء المنخفض الجوي (وثيقة)

الاول برس – خاص:

اطلقت هيئة الارصاد الحكومية وغرفة العمليات، تحذيرا عاجلا لملايين المواطنين من امطار غزيرة وسيول جارفة ستجتاح محافظتهم خلال الساعات القليلة القادمة، جراء تداعيات وصول المنخفض الجوي إلى اجواء اليمن. داعية الجميع إلى اتخاذ الاحترازات اللازمة للحفاظ على سلامتهم وارواحهم.

وحذرت غرفة عمليات محافظة عدن من هطول امطار متوسطة الى غزيرة مع الساعات الاولى لفجر صباح غد الاثنين، داعية في بلاغ عملياتي جميع الجهات المختصة والمواطنين إلى “وجوب توخي الحيطة والاستعداد من قبل جهات الاختصاص”، وفي الوقت نفسه من جانب سكان العاصمة المؤقتة عدن.

جاء في البلاغ الصادر عن غرفة عمليات العاصمة المؤقتة عدن، قبل ساعة من الان: “بلاغ مهم.. يتم اتخاذ اجراءات السلامة والوقاية والاستعداد بالاليات لاقدر الله بحسب بلاغ الارصاد سيكون مع ساعات الفجر الاولى هطول امطار غزيرة على عدن وعليه اخذ الحيطة والحذر والاستعداد التام والكلي”.

وأضاف البلاغ العملياتي، التحذيري لمصلحة الدفاع المدني وجميع الجهات ذات العلاقة في العاصمة المؤقتة عدن، والمعروفة بندرة الامطار فيها وغزارة نصيبها منها حال هطولها: “وعليه يرجى من كافة رؤساء وأعضاء لجان الأحياء السكنية العمل وفق هذا البلاغ ونسأل الله السلامه والعافيه للجميع”.

من جانبها، نشرت هيئة الأرصاد آخر مستجدات الطقس في الأجواء اليمنية خلال الاربع وعشرين ساعة المقبلة. متوقعة هطول امطار متفاوتة الشدة بين متوسطة إلى غزيرة، على عدد من المحافظات، وبصورة اكبر المحافظات الساحلية جنوبي وشرقي البلاد، وكذا غربي اليمن، وأن تمتد إلى منطقة الهضاب.

وقالت الهيئة : “الأجواء الآن : من خلال متابعة صور الأقمار الإصطناعية يتبين أن الأجواء حالياً غائمة جزئياً إلى غائمة كلياً على أغلب مناطق وسواحل بلادنا، وتظهر السحب أكثر كثافة على:

– المناطق الصحراوية حيث تكون تغطية السحب أكثر إتساعاً على محافظتي (المهرة وحضرموت) والتي قد يتخللها سحب الركام المزني على أجزاء منها وقد يرافقها هطول للأمطار متفاوتة الشدة وتمتد جنوباً إلى أجزاء من سواحل محافظة المهرة.

– الهضاب الداخلية وصولاً إلى المرتفعات الجبلية عموماً حيث تكون تغطية السحب أكثر إتساعاً على محافظتي (عمران وحجه) والتي قد يتخللها سحب الركام المزني المصحوبة بهطول الأمطار على أجزاء منها.

ونوهت هيئة الارصاد إلى أن “الألوان المختلفة في الصورة تشير إلى تغطية السحب ويعبر عن الإختلاف في درجة حرارة السحب بالألوان المختلفة وكلما كان لون السحابة يميل إلى اللون الأحمر دل ذلك على أنها أقل درجة حرارة وأكثر نشاطاً”.

يأتي هذا في وقت لم تستكمل بعد معالجات آثار الامطار الغزيرة التي هطلت على العاصمة المؤقتة عدن، خلال العامين 2019 و2020م، وامتدت إلى المحافظات الشرقية، وتسببت في تهدم مئات المنازل وتشرد الاف الاسر، واضرار مادية بالغة بالبنية التحتية من شوارع وجسور وحقول زراعية.

يشار إلى أن منخفضا جويا يضرب منذ ايام منطقة الخليج العربي وسلطنة عمان، وبدأت اثاره تمتد إلى اليمن في هطول امطار متفاوتة الشدة على عدد من المحافظات، بما في ذلك تساقط ثلوج (برد) على العاصمة صنعاء.

 

تابعونا الآن على :