ورد الان .. طيران التحالف يستأنف غاراته على العاصمة صنعاء بعد ليلة مرعبة اشعلتها 20 غارة (المواقع+صور)

الاول برس – خاص:

يواصل طيران تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، تنفيذ غارات هي الاعنف والاكثف على العاصمة صنعاء منذ بداية الحرب في 25 مارس 2015، لليوم الثالث تواليا مستهدفا مواقع مفترضة لمليشيا الحوثي الانقلابية في العاصمة ومحافظتي الحديدة وذمار.

واستأنف التحالف منتصف ليل الاربعاء عملياته الجوية الواسعة على العاصمة صنعاء من جميع اتجاهاتها الاربع، مستخدما طائرات هجومية حديثة ذات صواريخ شديدة الانفجار، أثارت حالة من الفزع العام بين اوساط المواطنيين، والحقت دمارا كبيرا بالمرافق.

مصادر محلية أفادت بأن طيران التحالف استهدف بخمس غارات مطار صنعاء الدولي ومحيطه، وغارتين على مقر الفرقة الاولى مدرع، كما استهدف طيران التحالف بغارة مخازن غذائية تابعة للتاجر حيدر فاهم في حي الحصبة بمديرية الثورة، شمالي صنعاء.

موضحة أن شن غارة شارع مبنى القيادة والاركان في منطقة ميدان التحرير المكتظة بالسكان المدنيين وسط العاصمة صنعاء. ولفتت إلى أن “احد صواريخ غارة طيران التحالف على منطقة التحرير لم ينفجر ما منع وقوع كارثة انسانية كبرى”. حد وصفها.

وذكرت المصادر المحلية في العاصمة صنعاء أن “طيران التحالف نفذ غارتين، استهدفتا مشروع النظافة في منطقة عصر غربي العاصمة، والحق دمارا كبيرا فيها، واضرارا بالغة بمستشفى ابن سيناء وعدد من المنازل المجاورة لصندوق النظافة والتحسين بالعاصمة”.

مشيرة إلى أن غارات طيران التحالف على العاصمة صنعاء، شملت مساء وليل الاربعاء غارة على دائرة المشاة العسكرية بالقرب من النادي الاهلي في منطقة باب اليمن، تسببت بأضرار بالغة لحقت عددا كبيرا من منازل مدينة صنعاء التاريخية، القريبة من الموقع.

وكشف مصدر محلي في محافظة الحديدة، ان طيران التحالف استهدف بغارتين معسكر النجدة وغارة ثالثة بالقرب من الكلية البحرية وغارة رابعة بإتجاه شارع جيزان، قال التحالف أنه استهدف بها “مخزنا للاسلحة في معسكر الدفاع الجوي بمنطقة الجبانة”.

كما دوت انفجارات عنيفة في مدينة ذمار، جنوبي العاصمة، إثر ثلاث غارات -على الاقل- لطيران التحالف استهدفت مقرات ومعسكرات تابعة للحوثيين في المدينة. حسب مصادر محلية، افادت بأن “طائرات دون طيار تحلق باستمرار في سماء المدينة منذ يومين”.

وتضاف غارات ليل الاربعاء إلى 16 غارة نفذها طيران التحالف نفذ منذ منتصف ليل الثلاثاء وحتى فجر الاربعاء، على العاصمة صنعاء ومحافظة صنعاء، توزعت شمالي وشرقي وجنوبي العاصمة صنعاء، مخلفة اضرارا مادية كبيرة.

مصادر محلية في العاصمة صنعاء، كانت افادت بأن طيران التحالف نفذ غارات على جنوبي العاصمة صنعاء استهدفت منطقة حزيز، ومنطقة عطان، ومنطقة دار الرئاسة، ومنطقة جربان في مديرية سنحان بمحافظة صنعاء، اضافة لغارة على محافظة ذمار.

موضحة أن غارات طيران التحالف ليل الثلاثاء على شمالي العاصمة صنعاء، استهدفت مطار صنعاء الدولي، ومحيط الكلية الحربية في الروضة، والاكاديمية ومدرسة الحرس، ومنطقة الخربة في مديرية بني حشيش شمال شرق صنعاء.

ولفتت المصادر المحلية في العاصمة صنعاء إلى أنه “لوحظ فتح طائرات التحالف حاجز الصوت وكثافة تحليقها واستمراره لساعات من جميع جهات العاصمة صنعاء، على نحو بدا متعمدا لإثارة حالة من الفزع والرعب العام بين اوساط المواطنين”.

يأتي تكثيف تحالف دعم الشرعية في اليمن، بقيادة المملكة العربية السعودية، عملياته الجوية على العاصمة صنعاء، عقب تنفيذ مليشيا الحوثي الانقلابية هجمات جوية واسعة، الاثنين، على الامارات بطائرات مسيرة وصواريخ باليستية.

وأعلن الحوثيون، على لسان متحدثهم العسكري يحيى سريع، تبني “تنفيذ هجمات جوية على مطاري ابوظبي ودبي ومصفاة ابوظبي وعدد من المرافق الهامة والحساسة بخمسة صواريخ باليستية مجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة”.

متوعدين في بيان لسريع بتنفيذ “مزيد من الهجمات على مواقع اكثر اهمية طالما استمرت الامارات في عدوانها” حسب ما اعلن متحدث العسكري للحوثيين يحيى سريع، محذرا “المقيمين والمستثمرين في الامارات الابتعاد عن المنشآت الهامة”.

من جانبه أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن الاثنين “اعتراض وتدمير ما مجموعه 8 طائرات مسيّرة أطلقت باتجاه المملكة”. وأن “هجمات المليشيا الحوثية على المملكة والامارات لن تمر دون عقاب”، وإطلاق القوات الجوية للتحالف “عملية ردع شاملة لمصدر التهديد”.

ورد التحالف بعنف على الهجمات الحوثية، بشن طيرانه الحربي عشرات الغارات المتواصلة على العاصمة صنعاء، استهدفت اربع منها الاثنين عمارة سكنية يقطن فيها ضابط جوية متقاعد، اعدمته واسرته وسكان خمسة منازل مجاورة، بينها منزل اللواء الركن فيصل رجب، في المدينة السكنية الليبية بمديرية معين.

 

 

 

 

https://youtu.be/guoKG_7uy7t9oDSK

تابعونا الآن على :