ورد للتو .. جماعة الحوثي ترضخ للضغوط الدولية وتعلن رسميا التزامها بصرف رواتب الموظفين وانتظام مواعيده

الاول برس – خاص:

 

رضخت جماعة الحوثي الانقلابية للضغوط الدولية، واعلنت التزامها بإيداع الايرادات الضريبية والعائدات الجمركية لسفن المشتقات النفطية الواصلة إلى ميناء الحديدة، بحساب رواتب موظفي الدولة، وصرف الرواتب في مواعيدها بانتظام، ردا على اشتراط رئيس مجلس القيادة الرئاسي ذلك في لقائه مع المبعوث الاممي في عدن، الاثنين.

وذكرت وكالة الانباء اليمنية الحكومية (سبأ) أن نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية في حكومة الحوثيين غير المعترف بها دولياً، الدكتور رشيد عبود أبو لحوم، أكد في رده على اتهامات الحكومة لجماعة الحوثي بعدم تخصيص العائدات الجمركية لسفن المشتقات النفطية لدفع الرواتب.

موضحة أن “وزير المالية رشيد ابو لحوم جدد أكد الالتزام بتوريد كافة الإيرادات الخاصة بسفن المشتقات النفطية إلى حساب فرع البنك المركزي بمحافظة الحديدة بحسب الاتفاق مع الأمم المتحدة، والاستعداد لتخصيص إيرادات السفن النفطية بميناء الحديدة لدفع مرتبات كل موظفي الدولة بعموم الجمهورية”.

ونوهت إلى ان القيادي الحوثي ابو لحوم، اشترط في المقابل لنفاذ هذا الالتزام والاستعداد “في حال التزم الطرف الآخر بتغطية فجوة العجز في مبلغ المرتبات وفقا لاتفاق ستوكهولم”. مطالبا الامم المتحدة “الزام الطرف الاخر بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه وتغطية الفارق من إيرادات النفط والغاز التي يتم نهبها”.

يشار إلى أن قرابة مليون من موظفي الدولة في العاصمة صنعاء ومحافظات سيطرة الحوثيين، يعانون منذ نقل البنك المركزي إلى عدن في سبتمبر 2016م من توقف صرف رواتبهم، ما دفع غالبيتهم إلى “دائرة الفقر والعوز والاعتماد على المساعدات الاغاثية للبقاء احياء” حسب تقارير الامم المتحدة.

 

تابعونا الآن على :